الجمعة ٣ كانون الأول ٢٠٢١
 
Failed opening... BBC Arabic RSS feed channel
French English
قضايا وآراء
  • كُتُب في عُجالة..!!


    الكتب عن داعش (بالإنكليزية، ولغات أوروبية كثيرة) أكثر من الهم على القلب. ولهذا الأمر علاقة بقانون العرض (...)

  • من الهزيمة... إلى الهزيمة المستمرّة


    مرّت ذكرى الهزيمة هذه السنة من دون أن تجد من يتذكّرها. صار عمر الهزيمة نصف قرن إلّا سنتين بالتمام والكمال. (...)

  • الهويّات المذهبية تهدّدنا جميعنا


    كلّ لبناني اليوم يتحسّس خطراً يتهدّده، هو الخطر الذي يلامس الوجود اللبناني بمعناه الوطني. هذا الاستنتاج (...)

  • مصير التنوع والعيش المشترك في سوريا ومحيطها


    بعد أكثر من أربع سنوات على الحراك الثوري السوري، ومع تأثر كل المحيط الجيوسياسي لسوريا بتداعياته، خاصة مع (...)

  • ماذا بعد الموت؟


    لم أر يقينا لا شك فيه أشبه بشك لا يقين فيه مثل الموت الامام الحسن بن علي (...)

  • ثقافة
  • البحرين والخليج في الزمن الجميل


    ـ المنامة يطل علينا الأكاديمي والأديب البحريني الدكتور عبدالله المدني مجددا بمؤلف من خارج تخصصه الأكاديمي في (...)

  • الإسلام وأصول الحكم


    IMG/jpg/Al_Islam_wa_Isool_al_Hokm.jpg إضغط أدناه لقراءة الكتاب (قام بتصوير هذه النسخة موقع (...)

  • نِعَم اللاهوت العقلاني: الإيمان المسيحي بالتقدّم


    مقدمّة كتاب "إنتصار العقل: كيف أدّت المسيحية إلى الحرية، والرأسمالية، ونجاح الغرب Rodney Stark The Victory (...)

  • WayBackMachine takes you to the internet history
    Here you can acces to MiddleEast Transparent website History

    Old site is Arabic Windows Coding



    وسام المصري وسيطا: حزب الله بديلا من "هيئة العلماء" وقطر

    الأحد 14 كانون الأول (ديسمبر) 2014



    أطلق سراح الشيخ حسام الغالي ماس امس، الذي اعتقلته قوّة من الجيش اللبناني في محيط عرسال صباحا، مع اربعة آخرين قيل أنّ اثنين منهم عنصران في "جبهة النصرة"، كان بحوزتهما سلاح وحزام ناسف. الشيخ الغالي، الى جانب كونه عضواً في "هيئة العلماء المسلمين"، هو عضو في "اتحاد العلماء المسلمين"، الذي يرعاه الشيخ يوسف القرضاوي. وهو الى نشاطه الدعوي يشرف على مخيمات اللاجئين السوريين في عرسال، باعتباره منسّقا بين هيئات اغاثية عديدة في البلدة، وهو أيضا وأيضا رئيس "اتحاد الهيئات الاغاثية". والذين يعرفون الشيخ الغالي يؤكّدون انّه على صلة وتنسيق مباشر مع الاجهزة العسكرية والامنية اللبنانية، بما يتصل بدوره الاغاثي للاجئين السوريين.

    الشيخ الغالي معروف شخصيا من قبل قائد الجيش واللواء شامل روكز ومن اللواء عباس ابراهيم ايضا. وهي شخصيات لطالما كان يلتقيها ويتواصل معها في سياق نشاطه الاغاثي في عرسال. إلى ذلك يعتبر احد قنوات الاتصال غير الرسمية بين قطر وعدد من الجهات اللبنانية الرسمية والخيرية. وقد جاء اعتقاله امس في سياق ارتكابه مخالفة قانونية. وبحسب المعلومات، من داخل "هيئة العلماء المسلمين"، فإنّ الشيخ الغالي بادر من نفسه الى لقاء مسؤولين في "جبهة النصرة"، ضمن محاولة لتنشيط عملية التفاوض من اجل اطلاق سراح العسكريين المخطوفين. المصادر من داخل الهيئة لا تعفي الشيخ الغالي و"جبهة النصرة" من مسؤولية ما حصل بعد اعتقاله من قبل الجيش اللبناني، ولا من مسؤولية وجود عناصر مسلّحة لن يسكت الجيش على تواجدها، فضلا عن عدم التنسيق بين الشيخ الغالي والاجهزة المعنية قبل محاولته لقاء مسؤولين في "النصرة".

    عملية الاعتقال التي ترافقت مع اعلان جبهة النصرة تكليف الشيخ سامر المصري بالوساطة مع الحكومة اللبنانية، هو القريب من حزب الله ، كذلك تأتي في سياق مرحلة التأزّم في ملفّ المفاوضات بين الجيش و"النصرة". وهي مرحلة جديدة تترجم انسحاب قطر من اي وساطة بين الحكومة اللبنانية وخاطفي العسكريين اللبنانيين. كما جاء اعتقال الغالي والافراج عنه، كرسالة ذات دلالة بانتهاء دور "هيئة العلماء" كوسيط واعلان صريح بانه غير مرغوب بدورها في هذا الملف. فاعتقال الشيخ الغالي على احد حواجز الجيش يؤكد ان الرجل كان يذهب في مهمة تحت اعين الجيش وليس خفية وتسللا.

    العراقيل لم تأتِ من داخل الحكومة غير المنسجمة فحسب، بل من "النصرة نفسها" ايضا كما تقول مصادر "الهيئة"، "النصرة"التي فوّضت امس الشيخ وسام المصري كوسيط جديد للمفاوضات في قضية العسكريين الرهائن. في اشارة الى انّها ليست متجاوبة مع وساطة "الهيئة"، ان لم تكن ضدّها. كما اكدت مصادر "جبهة النصرة" في اتصال خاص، انها ستصدر بيانا رسميا يسمي الشيخ المصري ويتضمن شروطها لبدء المفاوضات، اهمها تعهد الحكومة اللبنانية بعدم اعتقال النساء والافراج عن المعتقلات منهن في مقابل وقف قتل العسكريين الى ضمان وقف الجيش اللبناني لعمليات القصف

    ولفتت المصادر الى انّ المصري هو من الشخصيات المعروفة بقربها من حزب الله وليس العكس. مصادر "هيئة العلماء" تميل الى الاعتقاد بأنّ قضية خطف العسكريين متجّهة نحو مزيد من التأزّم. وانّ الحكومة لا تريد ان تفوّضها الوساطة. وان كانت قد عرضت ما يمكن ان تقدّمه من جهد ايجابي، إلا أنّها لن تعمل بمعزل عن قرار واضح وحاسم من الحكومة في سبيل انجاح عملية التفاوض.

    وبانتظار ان يحدّد الرئيس تمام سلام موعدا للقاء وفد منها، فإن "الهيئة" لا تتوقّع من اللقاء، في حال حصوله، ايّ جديد، خصوصا أنّ المؤشّرات كلّها تدل إلى انّ الحكومة غير جاهزة لإنجاز صفقة مقايضة مع الخاطفين. حتّى محاولة مقايضة عملية اطلاق سراح نساء "النصرة" وأطفالها، بتعهّد المسلحين عدم قتل ايّ عسكري خلال التفاوض، لا يبدو انّ الحكومة متحمّسة لإنجازها. مصادر "الهيئة" لا تحمّل طرفا محدداً في الحكومة مسؤولية العرقلة. وتلفت الى انّ حزب الله موافق على المقايضة، وشرطه الوحيد الا تتضمّن اطلاق سراح المتهمين بتفجيرات في ضاحية بيروت الجنوبية.

    وتشير مصادر "الهيئة" الى انّ حزبي "الكتائب" و"التيار الوطني الحرّ" يرفضان المقايضة، فيما تيّار المستقبل "ليست هذه القضية اولوية في اهتماماته". وتضيف انّ الرئيس تمّام سلام متحفّظ. لكن في أيّ حال فإنّ إطلاق سراح الغالي مؤشّر جيّد. وتكليف الشيخ المصري مؤشّر آخر جيّد بسبب قربه من "حزب الله". وهذه مؤشّرات يرافقها ظهور "نجوم" مرحلة مخطوفي أعزاز في وسط بيروت خلال المهرجان التضامني امس.

    alyalamine@gmail.com

    البلد


    print article without comments
    اطبع المقال
    print article with comments
    اطبع المقال مع التعليقات
    Send to a friend
    envoi par email


    ادعم الشفاف




    لست مسجلاً بعد ؟



    كن كاتباً على هذا الموقع. يكفي ان تكون مسجلاً ومتصلاً لكي يمكنك كتابة ونشر مقالاتك مباشرة عبر متصفحك وبسهولة



    اشتراك بالنشرة الالكترونية وتبلّغ جديد الموقع





    PageRank

     
     
    ©Middle East transparent© This site is developed by Middle East Transparent team - 2007-2009.  This site is best seen at resolution 1024x768 and over  ©Middle East transparent©

    16 عدد الزوار الآن